نصيحة.. إياك النوم في الضوء!

ذكر موقع “هيلثي ديجيزيت” المهتم بالشؤون الصحية ان الدراسات العلمية أثبتت وجود علاقة بين مصدر الضوء أثناء النوم والكثير من الأمراض.

وتوصلت الدراسة إلى أن النوم على الضوء يعزز فرص الإصابة بسرطان الثدي بسبب التغييرات الهرمونية ومستويات الكليسترول في الدم. كما أضافت أن التعرض للضوء الخافت أثناء النوم يتسبب في حدوث بعض التحولات النفسية والتى تتطور وتصيب الشخص وبالاكتئاب، لافتة إلى أنّ التعرض لهذا الضوء الخافت أثناء النوم يتسبب في اضطراب إيقاع الساعة البيولوجية للجسم.

وأكّدت الدراسة أن الأشخاص الذين يتعرضون للضوء الخافت أثناء النوم هم أكثر عرضة لزيادة الوزن والسمنة، بسبب التغييرات التى تحدث في الإيقاع الجسدي، فتشير الدراسات إلى أن هذه العادة تزيد من آلام الجوع وتقلل طاقة الجسم خلال فترة الاستيقاظ.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله