بالصور- لماذا يكون تصميم الأماكن العامة غير مريح في معظم البلدان؟

يقول كتاب “التصميم المزعج” للكتاب غوردان سيفيسك وسيلينا سافيتش، والذي يبحث في تأثير التصميم على التلاعب بسلوك الناس، بأن هناك أمثلة عديدة عن تصميم الأماكن العامة الغير مريحة، وأصبح هذا الأمر اتجاهاً عالمياً في العديد من المدن الأوروبية. ويشير الكتاب بأن وجهة نظر هذا التصميم الغير سار أو الغير مريح له غرض وهدف مهم، إذ إنه من شأنه أن يمنع أحداث غير مرغوب بها في معظم الأماكن العامة. هنا مجموعة من الصور لأمثلة على هذه التصميمات والهدف من ورائها.

لماذا يكون تصميم الأماكن العامة غير مريح في معظم البلدان؟

 

العقبات المعدنية على المقاعد العامة

هذه العقبات المعدنية تهدف إلى منع المتزلجون من اللعب والتزلج من فوق المقاعد. والفئة المستهدفة هم متزلجو ألواح العجلات، وراكبي الدراجات الهوائية.

 

الدرابزين ذو الملمس الذي يشبه ورق الصقل

يتم صنع هذه الطبقة من طلاء خشن يشبه ورق الصقل، وتهدف إلى عدم تشجيع الناس على تسلق الدرابزين، والفئة المستهدفة هي الجمهور العام والمُقدمين على الانتحار. تم العثور على هذا الدرابزين بارتفاع عالي على جسر، وهو غير جيد للمسه على الإطلاق.

 

طلاء مضاد للتسلق

هذا الطلاء يمنع أي عملية تسلل، ويهدف إلى منع المتسلقين واللصوص من تسلق الجدران، وأيضاً منع الفنانين من الرسم على الجدران. يحافظ هذا الطلاء على السطح دهني وزلق، بالإضافة إلى ميزة أخرى وهي ترك علامات على الشخص عند لمسه.

 

المقاعد العامة الباردة

تُصنع هذه المقاعد من الفولاذ المقاوم للصدأ وأكسيد الألومنيوم، وهدفها هو عدم منح الناس فترات طويلة من الجلوس. إذ إن هذا الفولاذ المقاوم للصدأ يمنح البرودة، إلى جانب أنه لا يسمح للشخص بالاتكاء عليه لعدم وجود مساند للذراعين، بالإضافة إلى ارتفاعه الغير عادي عن الأرض، هذا ما يجعل الجلوس عليه لفترة طويلة أمر غير مريح.

 

المقاعد المائلة في روتردام

هذه المقاعد تمنع جلسات الاسترخاء الطويلة، وهي نوع جديد من الأثاث الحضري، تجعل من المستحيل النوم أو الحصول على راحة طويلة لمدة أكثر من بضع دقائق. وهي تعتبر نقطة استراحة مثالية لكبار السن.

مقاعد مع مساند للذراعين

 

هذه المقاعد تحتوي على مساند أو حواف حادة، تهدف إلى منع النوم أو التزلج عليها، إذ إن المسافة بين المقابض تكفي لشخص واحد فقط. أحياناً تتكون هذه المقاعد من حواف حادة لمنع الناس من الاتكاء عليها، لذلك فإن الهدف من هذه المساند هي أن تكون بمثابة رادع.

 

صناديق القمامة المائلة

تهدف صناديق القمامة هذه إلى منع الناس من الجلوس عليها.

 

الأضواء الزرقاء المضادة للحقن

هذه الأضواء الزرقاء تمنع مدمني المخدرات من التعاطي وحقن أنفسهم، إذ إنها تجعل رؤية الأوعية الدموية أقل وضوحاً، مما يجعل الحقن أكثر صعوبة. في محطات السكك الحديدية اليابانية، تم تثبيت الأضواء الزرقاء لإبعاد الناس عن الانتحار. وفقاً لما ذكره المسؤولون، فإن هذا المشروع هو مرحلة تجريبية، والقصد من وراء الضوء الأزرق هو تهدئة الناس.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله