“التاريخ يعيد نفسه”.. ولادة نادرة تحدث مرّة في كل 32 مليون حالة!

Doc-P-678159-637184728189880720.jpg

د تصحّ مقولة “التاريخ يعيد نفسه” ليس فقط على الأحداث السياسية أو الحروب خلال التاريخ، إلا أنّها أيضاً قد تصحّ على أحداث حياتية عادية.

وذكرت صحيفة “ذا صن” البريطانية أنّه في يوم عيد الحب من العام 2015، أنجبت سيدة توأماً لفتاتَيْن، وبعد 5 سنوات، وفي اليوم نفسه عادت وأنجبت توأماً لفتاتين أيضاً،متغلّبة بذلك على احتمالات قدرها 32 مليون إلى حالة واحدة.

وقبل 8 أسابيع على موعد الولادة الطبيعية، أنجبت جوانا غريغوري، البالغة من العمر 40 عاماً، التوأم “إيلا” و”أفا”.

وعلى الرغم من أنّها أنجبتهما من خلال عملية قيصرية، فإنّها شعرت بسعادة غامرة لأنّهما ولدتا في عيد الميلاد الخامس لكلّ من شقيقتيهما “ليكسي” و”لولا”، التوأم الأوّل لها من زوجها كريس لوفيل، البالغ من العمر 40 عاما أيضاً.

وبحسب كل الاحتمالات، فإنّ فرصة حدوث ذلك هي واحدة من بين 32 مليون شخص.

وقالت جوانا: “بالتأكيد لن ننسى أبداً أعياد ميلادهنّ، ومن الأفضل ألا ينسى كريس يوم عيد الحب. كل الأشياء تشعر المرء بالسحر”.

من جانبه قال كريس إنّه لن يكون له أي عذر لنسيان عيد الحب، لأنهم سيحتفلون بJ 4 أعياد ميلاد في يوم واحد من الآن فصاعداW.

وكان من المقرر أن تجنب جوانا التوأم “إيلا” و”أفا” في السابع من نيسان المقبل، ولكن مع تقدم الحمل، أصبح الأطباء قلقين بشأن وزن إيلا وتم نقل جوانا إلى المستشفى في كارمارثين، في ويلز، حيث سارع الأطباء إلى نقلها لوحدة متخصصة في العناية المركزة للولادات الحديثة في نيوبورت، ومن ثم أجريت لها عملية قيصرية وأنجبت طفلتين سليمتين، لكن وزنها كان قليلاً واحتاجتا إلى الأوكسجين.

وأشارت جوانا إلى أن ولادة التوأم في هذا اليوم كان مفاجأة جميلة، منوهة إلى أنّ الأمر نفسه كان جميلاً عندما أنجبت “ليكسي” و”لولا”.

وكشف كريس أنّه لم يكن يتوقع أبداً الحصول على مجموعة أخرى من التوائم بعد ولادة “ليكسي” و”لولا” عام 2015، لكنه كان سعيداً لاكتشاف أن “آفا” و”إيلا” في الطريق.

وبهذا أصبحت جوانا أماً لـ8 أطفال، حيث أنّها أنجبت لكريس طفلاً قبل 7 سنوات، كما أنّ لديها ابنتان وابن من زواج سابق، بالإضافة إلى ذلك، في حين أنّ لكريس ابنتان أيضاً من علاقة سابقة.

المصدر: سكاي نيوز

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله