مجدداً فضائح فيسبوك.. تسريب بيانات أرقام هواتف لـ 420 مليون مستخدم!

Doc-P-622967-637032681064645361.jpg

أعلنت شركة فيسبوك، أمس الأربعاء، أن مئات الملايين من أرقام هواتف مستخدميها تم كشفها في قاعدة بيانات مفتوحة على الإنترنت، في أحدث مثال على “الهفوات” في فيسبوك والتي عادت لتطارد مستخدميها.

فقد كشف موقع إلكتروني متخصص أنه تم تخزين حوالي 419 مليون معرّف أو سجل على فيسبوك وأرقام هواتف في خادم عبر الإنترنت لم يكن محميا بكلمة مرور.

وتضمنت قاعدة البيانات التي وجدت على جهاز خادم مكشوف في شبكة مستضيفة، حوالي 133 مليون سجل للمستخدمين في الولايات المتحدة، و18 مليون سجل للمستخدمين في بريطانيا و50 مليون سجل للمستخدمين في فيتنام، وفقا لموقع “تيك كرانتش” الإلكتروني.

واحتوى كل سجل على معرف فيسبوك فريد للمستخدم ورقم الهاتف المدرج في الحساب، وعادة ما يكون المعرف الخاص بالمستخدم في فيسبوك رقما طويلا وفريدا وعاما مرتبط بحسابه، ويمكن استخدامه بسهولة لتمييز اسم المستخدم الخاص بالحساب.

وكان الباحث الأمني وعضو مجموعة “جي دي آي”، سانيام جاين عثر على قاعدة البيانات واتصل بموقع تيك كرانتش بعد أن عجز عن العثور على المالك الأصلي لقاعدة بيانات المستخدمين.

وقال جاين إنه وجد ملفات شخصية مع أرقام هواتف مرتبطة بالعديد من المشاهير.

وصرح المتحدث باسم فيسبوك جاي نانكارو، لتيك كرانتش، إن البيانات قد ألغيت قبل أن تقطع فيسبوك مسار الوصول إلى أرقام هواتف المستخدمين.

وبعد اتصال من تيك كرانتش مع الشبكة المستضيفة لهذه البيانات، تم قطع الاتصال مع قاعدة البيانات.

وأكدت شبكة فيسبوك التقرير، وقالت إنها تحقق في الوقت الذي تم فيه تجميع قاعدة البيانات ولمن، بحسب ما نقلت صحيفة الغارديان البريطانية.

وزعمت متحدثة باسم الشركة أن العدد الفعلي للمستخدمين الذين تم عرض معلوماتهم كان حوالي 210 مليون، لأن سجلات 419 مليون تحتوي على نسخ مكررة.

ومن المحتمل أن يتم تجميع السجلات باستخدام أداة قامت فيسبوك بتعطيلها في أبريل 2018 في أعقاب فضيحة “كامبريدج أناليتيكا” الشهيرة.

كذلك أكدت فيسبوك أن البيانات التي تم كشفها “قديمة” وكانت ستلغى قبل تغيير السياسة في نيسان 2018.

وقالت متحدثة باسم الشركة في بيان “مجموعة البيانات هذه قديمة، ويبدو أنها حصلت على معلومات قبل أن نجري تغييرات في العام الماضي لإزالة قدرة الناس على العثور على آخرين باستخدام أرقام هواتفهم.. تم حذف مجموعة البيانات ولم نر أي دليل على تعرض حسابات فيسبوك للخطر”.

ولم ترد المتحدثة على أسئلة حول ما إذا كان فيسبوك ستبلغ المستخدمين الذين انكشفت معلوماتهم أو تقدم أي تعويض للمتضررين، لكنها قالت إن الشركة “لا تزال تحقق في المسألة”.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله