رئيس “إنستغرام” يجيب عن سؤال يشغل الجميع: هل “فيسبوك” يتنصت على محادثاتنا؟

Doc-P-601705-636973005969823284.jpg

أجاب رئيس تطبيق الصور والفيديوهات، “إنستغرام”، آدم موسيري، عن السؤال الذي يشغل بال كل مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، وهو: هل “فيسبوك” يتنصت على مستخدميه.

جاءت إجابة موسيري، خلال حوار أجرته معه غايل كينغ، في برنامج “سي بي إس ذيس مورننغ”، التي أكدت له أنها تشعر بالحيرة كلما ظهر أمامها في حسابها على “إنستغرام”، المملوك لشركة “فيسبوك” إعلانا محددا عن منتج ما، بعد أن تحدثت عنه في محادثة خاصة مع أحد أصدقائها وأنها ترغب في شرائه، بحسب مجلة “بيبول” الأميركية.

وقالت كينغ لـموسيري في سؤالها: “أقسم لك أنني لم أبحث عن المنتج، أعتقد أنكم تتنصتون علينا، وأنا أعلم أنك ستنفي ذلك”.

وكان رد آدم موسيري على غايل كينغ، بأن “فيسبوك” و”إنستغرام” لا يستمعان إلى رغبات مستخدميهما، أو محادثاتهم الخاصة، أو حتى الاطلاع على الرسائل النصية لهم في “الإنبوكس” الخاص بهم.

وفسر موسيري ظهور منشور أمام المستخدم كان تحدث عنه للتو لسببين: أولهما أنه “حظ عاثر” ليس أكثر، والثاني هو أن ذلك المنتج ظل المستخدم يبحث عنه لفترة من الوقت.

وقال مفسرا: “قد تكون منجذبا ناحية الطعام والمطاعم، واستوقفك مطعم على “فيسبوك” و”إنستغرام” وأثار إعجابك، ليكون في مقدمة اهتماماتك، قد يكون في حالة “اللاوعي” ثم يظهر أمامك، أعتقد أن مثل هذه الحالات تحدث بصورة دقيقة”.

وبينما أكد آدم ميسوري لشبكة “سي بي إس” أن “فيسبوك” و”إنستغرام” لا يستعمان إلى مستخدميهم من خلال ميكروفونات هواتفهم أو حواسيبهم، لكنه أكد لها أنها حتما لن تصدقه فيما يقوله.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله