والدتها نجت من “التايتنك”.. تسعينية لبنانية الأصل تروي قصة المعاناة (فيديو)

Doc-P-562124-636872107041546948.jpgانتشر مجدداً فيديو لسيدة لبنانية الأصل تدعى مي توماس (92 عاماً)، تعيش في منزلها بمدينة ولكسبري في ولاية بنسلفانيا الأميركية، وهي تتحدث عن أصولها التي تعود الى بلدة حردين البترونية في الاحتفال وعن تجربة والدتها الناجية من سفينة التيتانيك التي غرقت عام 1912 في المحيط الأطلسي في أشهر رحلة بحرية باتجاه أميركا.وبحسب الفيديو، سردت مي لحظات غرق السفينة وما عانته والدتها في تلك الليلة المشؤومة حيث انتُشلت من السفينة ونقلت إلى قارب نجاة من دون طفلها ذات الثلاثة أشهر، وحينها لم تكن تجيد الانجليزية، وبقي الطفل بين ذراعي أخيها تشارلز الذي عهد به بعد ذلك إلى سيدة مجهولة في قارب آخر، حيث كانت أولوية الإنقاذ للنساء والأطفال.

 

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله