ثعبان “بايثون” يقطع مسافة 15 ألف كلم داخل حذاء سيدة! (صورة)

Doc-P-560238-636867652487662063.jpg

في حادثة مخيفة، أنهت سيّدة عطلتها أستراليا لتعود إلى بلدها اسكتلندا، لتتفاجأ بعد وصولها بوجود ثعبانٍ كان مختبئاً داخل حذائها.

وفي التفاصيل التي أوردتها صحيفة “ذا غارديان” البريطانية، فقد أفرغت السيدة التي تدعى مويرا بوكسال حقائبها بعد أن قطعت مسافة تقدَّر بنحو 15 ألف كلم من ولاية كوينزلاند الأسترالية، لتجد أن هناك مخلوقاً صغيراً يضج بالحياة يخرج زاحفاً من حذائها، بل إنه جدَّد جلده في أثناء رحلته بحذائها.

وذكرت هيئة الإذاعة الأسترالية أنّ الثعبان – الذي عُرف لاحقاً أنه من نوع “بايثون” المرقَّط غير السام، وهي سلالة يتخذ منها الناس عادةً حيوانات أليفة – سافر بأمان من ماكاي الأسترالية إلى غلاسكو الأسكتلندية.

وقال بول إيرلي، صهر مويرا، لشبكة “ABC” الإخبارية، إنّه عندما فتحت مويرا حقيبتها ورأت ثعبان، اعتقدت أنّه لعبة وُضعت في حذائها باعتبار ذلك نوعاً من المزاح.
وقال إيرلي إنه طوال زيارة مويرا، كان يحاول عمداً التهوين من شأن الثعابين التي تكثر في كوينزلاند، لئلا يثير ذعرها.

ووضعت مويرا بوكسال الحذاء في الحديقة وغطَّته بصندوق، بعد اكتشافها المفاجئ لوجود ثعبان . ثم اتصلت بإيرلي، الذي اتصل بالجمعية الملكية للرفق بالحيوان (RSPCA) الأسكتلندية.

وقال إيرلي لشبكة “ABC”: “قالت إنها ليست مهتمة كثيراً بتكرار زيارتها. ولكنني أظن أنها ستفعل، ستفكر في الأمر ملياً أولاً”. أما الثعبان، فهو بالحجر الصحي البيطري في أسكتلندا.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله