مستشار “فيسبوك” يكشف عن تراخي الشركة في حماية الصغار

Doc-P-552731-636848099834265745.jpg

إنتقد ستيفن بلكم أحد مستشاري أمان الأطفال في موقع “فيسبوك”، الشركة مؤكداً رفضه للنهج الذي تتبعه بما يختص بالتعامل مع الأطفال، واصفاً إياه “بالنهج المثير للقلق”.

وتأتي هذه التعليقات بعد أيام قليلة من قيام شيريل ساندبيرج وهو مدير العمليات بالشبكة الاجتماعية بالدفاع عن تطبيق يقوم بالتجسس على المراهقين، ويدفع لهم مقابل الحصول على معلوماتهم. وبعدها تم حظر تطبيق البحث من قبل “آبل” بعد أن قالت الشركة إن التطبيق إنتهك قواعد الخصوصية وجمع البيانات الخاصة بها ولكن التطبيق لا يزال يعمل على “أندرويد”.

وبحسب بلكم فإنّ هذا التطبيق المسمى “Project Atlas” على “فيسبوك” مشكوك فيه على عدد من الجبهات، “فالشباب كانوا قادرين على التسجيل بسهولة على التطبيق دون الحصول على إذن”، وقد أثار هذا الاكتشاف المثير للانزعاج مرة أخرى تساؤلات حول ما إذا كان “فيسبوك” يقوم بما يكفى لحماية مستخدميه.

والجدير بالذكر، أن مشروع “Project Atlas” هو الاسم الذى بدأت فيه “فيسبوك” إستخدامه في الإعلانات على “سناب شات” و”إنستغرام” بعد فترة وجيزة من إجبار شركة “أبل” على إزالته من متجرها، بعد أن كان يعرف سابقا باسم “Onavo VPN”.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله