أخصائية التغذية “تارا” انتحرت.. وتركت هذه الرسالة!

Doc-P-552519-636847232390887924.jpg

قدمت شابة أميركية وهي أخصائية في التغذية وتقطن مدينة نيويورك على شنق نفسها، وتم العثور على جثتها في شقتها في ولاية مانهاتن الأميركية.

وحسب وسائل إعلام فقد وجدت الفتاة تارا كونديل ميتة داخل منزلها في ويست فيلادج التابعة لولاية مانهاتن، وعلى عنقها قطعة قماش ملفوفة.

وذكرت شرطة مدينة نيويورك، أن العثور على كونديل تم بعدما أثار غيابها عن العمل تساؤلات زملائها بالإضافة إلى تحريرها رسالة وداع نشرتها على موقعها الإلكتروني.

وخلفت هذه الواقعة حالة كبيرة من الحزن في صفوف أقارب وأصدقاء الضحية، كما تأثر الجميع بنص رسالة الوداع التي كتبتها تارا كونديل، قبل أن تقدم على شنق نفسها، حيث جاء في مطلع الرسالة: “لقد كتبت هذه الرسالة أكثر من مرة وبحثت عن شكل مناسب لها، لكنني فشلت لعقد من الزمن”. وأضافت: “ها أنا الآن أشعر بأن هذا الوقت هو الأنسب لهذه الرسالة، وهذه هي الرسالة الأنسب من دون تعديل، من دون تفكير، لقد أدركت أن الأمل ما هو إلا خيبة أمل متأخرة، وتعبت من كوني متعبة”.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله