LBCI ألغت برنامج طوني بارود.. ولهذا السبب حلّ ميشال قزي مكانه!

 

في الصيف الماضي، إتخذت قناة LBCI قراراً بعودة الاعلامي طوني بارود إليها لتقديم برنامج جديد، بعد غياب فترة وجيزة عن شاشتها. لم تعرف طبيعة العمل التلفزيوني الذي سيطلّ به المقدّم الذي عمل في القناة أكثر من 20 عاماً.

خاصة بعدما صوّر بارود حلقة تجريبية من برنامج “إمي أقوى من أمك” لكنه إعتذر لاحقاً عنه وذهب المشروع لاحقاً لصالح الاعلامي ميشال قزي.

وجد الاعلامي أن اطلالته في برنامج فني صيفي قد تكون خطوة جيدة، فصوّر حلقة من برنامج “السهرة عنّا” الذي يخرج من الاستديوهات ويصور في الهواء الطلق.

استضاف بارود الفنان ملحم زين، وحاوره بطريقة عفوية. كان العمل أشبه بعودة بارود للمقابلات الفنية التي عرف بها سابقاً. حلقة يتيمة كانت من نصيب “السهرة عنّا”، مع العلم أن طبيعته صيفية وكانت تتلاءم مع أجواء الصيف. لكن LBCI قرّرت في اللحظة الاخيرة تغير مخططاتها، وتأجيل ذلك البرنامج. على أن يبدأ بارود بتصوير برنامج “The Play List هَي غنّيتي” إلى جانب زينة الراسي. العمل الجديد يشهد منافسة بين الفنانين على الغناء وسط أجواء الحماس. لكن السؤال: هل يبصر “السهرة عنّا” النور على LBCI في برمجة الشتاء؟ أم تغضّ المحطة الطرف عنه كلياً؟

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله