جورج قرداحي وسيرين عبد النور ومارسيل غانم وراغب علامة وزراء في الحكومة الجديدة

جميع اللبنانيين في إنتظار الرئيس سعد الحريري ليشكل حكومة جديدة بعد أن تم تكليفه، لكن هل تخيلتم هذه الحكومة مؤلفة من الفنانين والمشاهير؟
بعيداً عن الأجواء السياسية، في هذا التحقيق قمنا باستفتاء من مختلف المناطق اللبنانية والأعمار، وطرحنا عليهم سؤلاً حول أي نجم يستحق أن يكون في الحكومة الجديدة وما هي الوزارة التي ترشحوه/ها لإستلامها؟
وتقصدنا في هذا التحقيق أن لا نلجأ إلى مواقع التواصل الإجتماعي، وكان التركيز على الناس في الطرقات بشكل عشوائي ليكون لهم الحق لأول مرة ترشيح أسماء يحبونها من الفنانين للوزارات السياسية. كما قمنا باستحداث وزارتين جديدتين على غرار الدول المتقدمة وهما وزارتي “حقوق المرأة” و “السعادة”. فمن اختار اللبنانيون للوزارات الأربع والعشرين؟

 

وزارة الدفاع: نالت الفنانة جوليا بطرس أكثر الأصوات في هذه الوزارة وقد برر اللبنانيون سبب اختيار جوليا لهذه الوزارة أن أغنياتها وطنية وثوروية وتدعم فيها الجيش والمقاومة لمحاربة العدو.
وزارة الإتصالات: الإسم الأكثر طرحاً في هذه الوزارة كانت الفنانة هيفا وهبي، وعلى ما يبدو فإنّ الإعلانات التي شاركت فيها هيفا لصالح وزارة الإتصالات قبل سنوات تركت أثراً كبيراً لدى اللبنانيين، وكانت المرشحة الأبرز لهذه المهمة.
وزارة الزراعة: هذه الوزارة شهدت منافسة شرسة بين ابني البقاع معين شريف وملحم زين، وقد حصل ملحم زين على أعلى نسبة أصوات لوزارة الزراعة، وقد أمل اللبنانيون أن يقوم زين بتشريع زراعة الحشيشة، ولكن من يعلم قد يكون زين ضدّ تشريع الحشيشة.

 

وزارة الأشغال العامة والنقليات: رأى اللبنانيون أنّ الفنان راغب علامة هو الأكثر استحقاقاً لهذه الوزارة، كما أنّه من أكثر الأسماء التي وردت في مختلف الوزارات كوزارتي البيئة والإعلام، لكنه حصل على أعلى نسبة في وزارة الأشغال العامة والنقليات، فهل يستطيع أن يُحدث فرقاً؟
وزارة الطاقة والمياه: كانت من نصيب الفنانة نانسي عجرم واعتبروا أنّ لدى نانسي طاقة كبيرة تظهر في أعمالها، وطلبوا منها أن تجد لهم حلاً لمشكلتي الكهرباء والمياه في البلد.

 

وزارة السياحة: اختار اللبنانيون الممثلة وملكة جمال لبنان السابقة نادين نسيب نجيم لهذه الوزارة بعد أن شهدت منافسة بينها وبين الفنانة هيفا وهبي على هذه الوزارة، واعتبروا أنّ نجاح نادين وجمالها المتفق عليهما قد يساهمان في إنشاط السياحة في لبنان لو كانت هي الوزيرة.
وزارة المالية: تمت تسمية الفنان جورج وسوف “لبناني منذ أكثر من عشر سنوات” لهذه الوزارة، وهو المعروف بكرمه وقد أشاروا إلى أنّ جورج من أكثر الفنانين كرماً وبالتأكيد سيقوم بتخفيض الضرائب في حال كان وزيراً للمالية، وسيعيش المواطن حياة أفضل.
وزارة الصحة: من أكثر الأسماء ترشيحاً لهذه الوزارة هي الفنانة نجوى كرم التي استطاعت أن تترك انطباعاً بأنّها فنانة مسؤولة وقادرة على كشف الفساد واستكمال مسيرة الوزير وائل أبو فاعور..فهل تتفوق عليه؟

وزارة الخارجة والمغتربين: طُرحت أسماء عديدة لهذه الوزارة، لكن الفنانة ماجدة الرومي حسمت الأمر، وقد أكد الجميع أنّها خير من يمثل الوطن في مختلف الدول، ونظراً لتمثيلها الفن اللبناني عربياً وعالمياً بشكل راقٍ وحضاري.
وزارة الإعلام: كانت من نصيب الإعلامي مارسيل غانم الذي يرى فيه اللبنانيون أفضل مثال للإعلامي الناجح بعد أكثر من 21 سنة على تقديمه برنامج “كلام الناس” الذي يُعتبر أفضل برنامج سياسي في لبنان لغاية اليوم، ويتأملون لو أصبح وزيراً أن يمارس دور الرقابة الشديدة على ما يقدم عبر الشاشات.

 

 

 

وزارة الشؤون الإجتماعية: استحقتها الممثلة اللبنانية نادين الراسي بأكبر عدد من الأصوات التي اعتبرت قريبة من الناس، وبالتالي هي قادرة على تلبية الحاجات الأساسية للمواطنين ومتابعة الفئات المهمشة في المجتمع.. ومن يعلم قد تفعلها نادين لو أصبحت وزيرة؟
وزارة البيئة: ستستلمها الإعلامية بولا يعقوبيان التي تعتبر من أكثر الإعلاميات اللواتي طرح اسمهنّ في هذا الإستفتاء، وعلى ما يبدو أنّ نشاطات يعقوبيان البيئة في السنوات الأخيرة تركت انطباعاً قوياً لدى اللبنانيين أنّها قادرة على حلّ أبرز أزمة في البلد وهي النفايات.

 

وزارة المهجرين: هذه المهمة ستكون من نصيب الفنانة سيرين عبد النور التي اهتمت بمواضيع متعلقة باللاجئين السوريين في السنوات الأخيرة، ولعلّ المواطنين يرون أنّها قادرة على متابعة قضايا المهجرين اللبنانيين من مناطقهم وقراهم وإيجاد حلول لمشاكلهم.
وزارة الشباب والرياضة: طرح العديد من الأسماء لهذه الوزارة من ضمنهم مكسيم شعيا وسيلفيو شيحا، لكن مع احتساب عدد الأصوات النهائية كانت الوزارة من نصيب الممثل ومقدم البرامج وسام حنّا، وقد رأوا أنّه يستطيع الإهتمام بقضايا الشباب والرياضة، كما أنّ تقديمه لبرنامج “حسابك عنك” كان سبباً لطرح اسمه بشكل كبير.
وزارة العمل: معين شريف بحسب اللبنانيين هو الأكثر استحقاقاً لهذه الوزارة، وقد ساهمت مواقفه السياسية الواضحة ومشاركته في الكثير من المناسبات التي تحمل طابعاً سياسياً أنّه قادر على تحمل المسؤولات السياسية وتحديداً في وزارة العمل.

 

وزارة العدل: الفنان زياد الرحباني هو الأكثر ترشيحاً لهذه الوزارة، أعماله التي تحدثت عن القضايا الإجتماعية والوطنية لا سيما تلك التي تتحدث عن العدالة الإجتماعي جعلت اللبنانيين عند ذكر وزارة العدل أن يرشحوا زياد لهذه المهمة، وكان لافتاً ثقتهم الكبيرة به.
وزارة الإقتصاد والتجارة: هي التي تم اختيار المنتج جمال سنانلتولي هذا المنصب، ولعلّ هذه الوزارة من الصعب أن يستلمها فنان لذا فكرّ اللبنانيون بالمنتج جمال سنان الذي استطاع أن يحقق نجاحاً كبيراً على صعيد لبنان والوطن العربي.
وزارة الثقافة: حصل الشاعر اللبناني نزار فرنسيس على أعلى نسبة أصوات في هذه الوزارة، لفرنسيس أعمال كثير جعلته الإسم الأكثر تداولاً في مجال الثقافة، كما أنّ القصيدة التي كتبها وألقاها فرنسيس في وداع الموسيقار ملحم بركات تركت أثراً كبيراً لدى اللبنانيين.

 

وزارة الداخلية: لهذه الوزارة تم اختيار الإعلامي جورج قرداحي لتولي هذه المهمة، قرداحي كشف في أكثر من مقابلة أنّه وارد جداً أن يدخل المعترك السياسي، وبالنسبة للبنانيين فإنّ جورج صارم بالقضايا المهمة كما أنّه إنساني أيضاً ويستطيع أن يتولى زمام الأمور في البلد.
وزارة التربية والتعليم العالي: صحيح أنّ غالبية الطلاب لا يريدون وزيراً غير إلياس بو صعب، لكن اللبنانيين اختاروا الفنان شامل مروان خوري لتولي وزارة التربية، واعتبروا أنّ مروان موسيقي مهم وهي مادة تعطى في العديد من المدارس، ومنصبه الأخير كنقيب للموسيقيين اللبنانيين جعل منه أفضل من يتحمل أعباء وزارة التربية والتعليم بحسب اللبنانيين.
وزارة الصناعة: هذه الفئة كانت محصورة بشكل كبير باسمين هما سيمون اسمر وجيجي لامارا، وقد اختاروا سيمون اسمر لوزارة الصناعة مرددين أنّه “صانع النجوم”، وتجربة استديو الفن الناجحة طيلة هذه السنوات كانت دليلاً كافياً لتسليم اسمر هذه المهمة.

 

وزارة حقوق المرأة: وهي وزارة استحدثناها في هذا التحقيق، وحصدت الفنانة إليسا على أكبر عدد من الأصوات، حيث اعتبروا أنّها قدمت أعمالاً كثيراً تدافع فيها عن المرأة في أغنياتها كفيديو كليب “يا مرايتي” وأغنية “من غير مناسبة”، كما أنّ تصريحاتها الجريئة حول قضايا المرأة، جعلتها أفضل من يدافع عن حقوق المرأة بحسب اللبنانيين.
وزارة السعادة: وهي وزارة مستحدثة أيضاً، وتم اختيار الفنان جورج خباز لتولي هذه المهمة الصعبة بعد منافسة مع الفنانة نانسي عجرم، نظراً للإبتسامة التي أدخلها إلى قلوب اللبنانيين لسنوات من خلال أعماله في المسرح والسينما والتلفزيون. ورأوا أنّه أفضل من استطاع إسعاد الجمهور، وتأملوا أن يسعد جميع المواطنين اذا استحدثت هذه الوزارة وتولى منصبها.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله