“ما تخلّي يسبَح إلاّ بمسبحو”

أطلقت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي، منذ يومين عبر حسابها على موقع “تويتر” حملة للحدّ من حوادث الغرق بعد الفاجعة التي اصابت آل متلج والتي تمثلت بغرق ابنهم كيفين في حوض السباحة التابع للمنتجع السياحي “sawari” في البترون، معتمدةً هاشتاغ “#تسبح_عخير” ليرافق تغريداتها والصور التي تنشرها.

ومن بين هذه التغريدات، نشرت المديرية اليوم صورة من وحي هذه الحملة وارفقتها بالتعليق الاتي:”ما تخلّي يسبَح إلاّ بمسبحو… فللأطفال أحواض سباحة خاصة بهم”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله