ستغيّرون مكان سكنكم بعد قراءة هذا الخبر!

أكدت دراسة ألمانية جديدة أن التعرض لضجيج حركة المرور قد يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب.

وشارك في الدراسة أكثر من 40 شخصاً تم تقسيمهم وفقاً لمكان وموقع السكن الخاص بهم وتعرضهم لضجيج حركة المرور.

ووجد الباحثون أن عدداً من المشتركين أصيبوا بنوبة قلبية نتيجة سكنهم في مناطق يكثر فيها ضجيج حركة المرور.

وأشار الدكتور أندرياس سيدلير إلى أن “ضجيج حركة المرور ينتج عنه ردود فعل نفسية وجسدية جراء الإجهاد والتوترط.

وأوصى بضرورة الابتعاد عن العيش بجوار الطرق والسكك الحديدية والمطار لارتباطه بزيادة خطر الإصابة بنوبات القلب، والسعي لاختيار أماكن سكن تبعد عن الضوضاء وضجيج حركة السير، من أجل الحفاظ على سلامة وصحة الأشخاص.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله