عشية نهائي تشامبينزليغ.. ابن رونالدو “يحرجه” مجددا

قبل ساعات على انطلاق مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا بين ريال مدريد وجاره أتلتيكو، عاد كريستيانيو جونيور، ابن كريستيانو رونالدو، لممارسة هوايته المحببة في “إحراج” والده بعبارات “طفولية” لا تخلو من براءة.

كريستيانو الصغير، 5 سنوات، الذي لا يخفي إعجابه بليونيل ميسي، نجم برشلونة وغريم أبيه اللدود، خرج هذه المرة بـ”مزحة” جديدة عندما أكد إلى والده أن زميله الويلزي غاريث بيل، أسرع منه، وفق ما ذكر رونالده نفسه بتصريحات صحفية، نقلها موقع “ميرور”.

لكن رونالدو، الذي أحرز 51 هدفا لفريقه هذا الموسم، لم يظهر انزعاجا من “تلميحات” الطفل الصغير الكوميدية، مشيرا إلى أن حياته “تبدلت” تماما منذ ميلاد كريستيانو جونيور، الذي كان بمثابة حلم له.

يشار إلى أن رونالدو كان نشر قبل أسابيع، على صفحته على فيسبوك، فيديو طريف لمسابقة ركلات ترجيح تجمعه بكريستيانو جونيور، حيث نجح الصغير في إحراز هدف من تسديدة قوية بمرمى والده.

ويضع عشاق ريال مدريد آمالا عريضة على رونالدو لإحراز لقب دوري الأبطال للمرة الـ11 في تاريخه، رقم قياسي، في حال تحقيق الفوز على أتلتيكو مدريد في النهائي، الذي سيستضيفه ملعب “سان سيرو” بمدينة ميلانو الإيطالية، السبت.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله