طوني عيسى: أنافس يوسف الخال

كشف الفنان اللبناني طوني عيسى عبر برنامج المختار مع الإعلامي باسل محرز عبر المدينة اف ام أن تجربة الغناء ليست هدفاً بالنسبة له ولكنه أطلق أغنية ” راحوا ” وفاء للجمهور الذي دعمه في (ديو المشاهير)، مضيفاً أن وجود باسم ياخور ورولا شامية في البرنامج شجعه على المشاركة دون تردد، وأعرب عن انزعاجه من بعض تعليقات الفنان أسامة الرحباني نظراً لقسوتها رغم الصداقة التي تجمعهما في الحياة معتبراً أنها رغم ذلك شجعت الجمهور على التصويت له.

عيسى قال إن المنتجين والمحطات يختارون الفنانين في أوقات كثيرة بناء على محسوبيات ولايمنحون الفرصة لمن لاسند له, كما إن بعض البرامج تستضيف شخصيات بهدف تحقيق نسب مشاهدة عالية بعيداً عن المضمون منوهاً أنه استطاع الآن أن يفرض نفسه على الجميع وفي كل مكان .

وعن وجوده في سورية قال طوني إن المخرج باسل الخطيب عرض عليه عام 2013 دوراً في مسلسل ( حدث في دمشق ) ولكنه تردد حينها بسبب الوضع الأمني، ولكن احتكاكه بالنجمة شكران مرتجى والفنان باسم ياخور في (ديو المشاهير) ووجودهما في دمشق شجعه على القدوم إليها والمشاركة في مسلسل (خاتون) مع المخرج تامر اسحق بعدما اطمأن إلى أن الوضع الأمني جيد جداً، مضيفاً أن دمشق بألف خير وتعيش حياة طبيعية وتشعره بأنه في بيته داعياً السوريين إلى العودة إليها، موجهاً عبر المختار رسالة للسوريين في لبنان بأن السوريين واللبنانيين إخوة، والسوري في لبنان يدفع إيجاراً وينفق ويعمل وبالتالي هو ليس عالة على المجتمع بل شخص منتج ويجب عليه أن يمشي مرفوع الرأس كما أنه لمس المحبة الكبيرة التي يكنها السوريون للبنانيون وكم أنهم شعب طيب ومضياف.

طوني كشف عبر المدينة اف ام أن التمثيل في سورية لديه مدرسة خاصة تعتمد على الطبيعية و” اللاتمثيل” واحترام الممثلين للنص وفريق العمل وهذا مااستمده من تجربته معهم، قائلاً إن المستفيد الأكبر من وجود الفنانين السوريين في الدراما المشتركة كان الفنان اللبناني لأن هذه الأعمال ساعدت على انتشاره وإبراز حرفيته بعدما كان المسلسل اللبناني غير منتشر عربياً.

كما تحدث عن مشاركته في مسلسل (اتهام) مع ميريام فارس معتبراً أنها نجحت كممثلة رغم المبالغة في الأداء في بعض المشاهد، ورأى أن كارول سماحة هي أهم مغنية على صعيد التمثيل من بين (ميريام وهيفا وكارول).

وعن مسلسل (سمرا) قال طوني إنه ولدى القراءة الأولى للنص كان سيرفض الدور نظراً لقسوته ولكنه عشق الشخصية فيما بعد وراضي عن العمل 200 بالمئة، وأكد أن المخرجة رشا شربتجي رفعت من سوية العمل نظراً لبصمتها الخاصة واهتمامها بتفاصيل الممثل وحرصها على إبراز المشهد بأفضل صورة، قائلاً إنه لايشبه “سيف” في المسلسل لأنه شخص مسالم بطبعه.

طوني عيسى قال لباسل محرز إنه ينافس يوسف الخال في الدراما اللبنانية رغم أن يوسف قد يعتبر نفسه الأهم أو الأقدم، منوهاً أنهما أصدقاء ولايتحدثان بهذه الأمور، وأوضح أنه لن يغامر بعد الآن بنجوميته على صعيد النص أو الدور أو حتى الأجر.

وتطرق الفنان طوني عيسى أيضاً لمشاركته في كليب (مزيون) للفنانة شذى حسون معلناً أن وافق على التجربة لأنه تقاضى الأجر المناسب وأن اختياره تم نظراً لوسامته ونجوميته , متمنياً أن تشاركه الممثلة ورد الخال بطولة كليب لإحدى أغنياته.

طوني ختم اللقاء بأن توقفه عن التمثيل أمر يخطر على باله مراراً لأنه يتعامل معه كرسالة ولكنه يشعر بالقرف من الناس الذين يحاربونه ولايتمنون له النجاح، قائلاً إن مشروع الزواج مؤجل وإنه عازب حتى إشعار آخر نظراً لتركيزه على الفن في الفترة الحالية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله