الموت يفجع الدراما اللبنانية.. إليكم التفاصيل!

غيّب الموت اليوم الفنان اللبناني علي دياب عم يناهز الـ88 عاماً، وسيصلى على جثمانه ظهر يوم غد السبت في جامع بقاعصفرين ويوارى الثرى في جبانة بلدته كتران.

وتقبل التعازي قبل الدفن وبعده للرجال والنساء في منزل شقيقه المرحوم حسين البردوع الكائن في بلدته بقاعصفرين، ويومي الأحد والاثنين في 8 و9 أيار (مايو) للرجال والنساء من الرابعة عصراً حتى السابعة مساء في المركز الاسلامي في عائشة بكار في العاصمة اللبنانية بيروت.

ودياب ممثل وماكيير لبناني من مواليد 2 اذار (مارس) 1928. بدأ حياته الفنية من خلال مسارح الهواة في لبنان، عمل في التليفزيون بعد افتتاحه. من الأفلام السينمائية التي شارك بها: “بيت الطاعة” 1953، “بدوية في باريس” 1964، “مغامرات شوشو” 1966، “لست مستهترة” 1968، “نار الشوق 1970، “سيدتي الجميلة” 1975، .. وغيرها. كما شارك دياب في عدة مسلسلات تليفزيونية مثل: “كانت أيام” 1964، “شارع العز” 1969، “القناع الأبيض” 1974، “الأمانة” 1982، “بسمة التخلي” 1984، “صائمون .. ولكن” 2005. ومع فرقة “أبو سليم الطبل” بدور البخيل.

وأتجه على دياب في فترة إلى العمل بالماكياج، فشارك كماكيير في أفلام مثل: “الرحلة الأخيرة إلى بعلبك” 1964، “طريق الخطايا” 1969، “باريس والحب” 1971 وغيرها.

لها.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله