4 أنواع من الرجال البخلاء… كيف تكتشفينهم؟

لعلها الآفة الأبرز التي تكرهها الفتاة في الشاب. حين تسألها عن الصفات التي لا يمكنها تحملها في شريكها سيتبادر الى ذهنها موضوع البخل كطرحٍ أوّل. لماذا تشكّل هذه النقطة حساسيّة قصوى عند النساء؟ الجواب يكمن في أن العلاقات العاطفية تحديداً ترتبط بمفهوم التضحية كمفهومٍ أوّل. هذه التضحية المتعددة الاوجه التي تحمل طابعاً ماديّاً ومعنويّاً في آن. الرجل البخيل سيحرم شريكته السعادة. لكن النقطة المهمة في الموضوع هي كيفية اكتشافه قبل الاقدام على خطوة الزواج. هل تعتبر تلك المهمة صعبة؟ على الأرجح لا، رغم ان البخيل يحاول اخفاء حقيقته بطرق ماكرة، لكنه يكشف بسهولة عند اول مفترق. وفي هذا الإطار اليكم 4 أنواع من الرجال يتصفون بالبخل. وبهذه الطريقة يمكنكن اكتشافهم.

• يتهرّبون من المناسبات الاجتماعية والاعياد

هذا النوع من الرجال هو الأكثر بخلاً على الاطلاق. هؤلاء لا يتمتعون بعلاقاتٍ وطيدة مع الآخرين لا بل يحاولون تحجيم اي فرصة للتقرّب منهم. ومن الطبيعي ان يكون هذا النوع من الرجال الأقل انسجاماً مع النساء خصوصاً انه لا يمكنهم اقامة علاقة عاطفية بنّاءة. يكفي للفتاة في هذه الحالة اختباره في الأعياد والمناسبات التي تخصّ علاقتهما، حتى وان كانت في بداياتها، وهو في حال لم يتعامل ايجابيّاً مع ايٍّ منها، فهذا يعني انه رجلٌ بخيل، او ربما يعاني تبعات نفسيّة سلبيّة.

• يهتمون بتفاصيل حياة المرأة المهنيّة

عندما يدقّق الشاب في واقع #المرأة المهني وطبيعة عملها والاجر الذي تتقاضاه هذا يعني ربّما أنه يحاول تأسيس عائلة لا تغرق في الأزمات المادية. لكن تحول هذا الامر بالنسبة اليه الى هاجس او اولوية محتمة، فهذا يعني انه يحاول استغلالها حتى بعد زواجه منها. قد يعتمد عليها في شراء الاغراض المنزلية ودفع الضرائب وربما الصرف الشخصي على حاجياته الخاصة. لغة الجسد معيار اساسي هنا، لاكتشاف الحقيقة قبل الزواج.

• يحتفظون بالنقود الحجريّة

هي عادة موجودة بكثرة في صفوف المجتمعات، لا بل انها قد تتحول الى اسلوب عيش، حيث يحتفظ الرجل بالنقود الحجرية في مكان خاص بهدف الاستفادة منها. من الضروري القول هنا ان استخدام هذه العملة أمرٌ طبيعي، بيد ان المبالغة في الاعتماد عليها خصوصاً في مواقف معيّنة وتوافرها بكثرة وبوتيرة مستمرة في جيب الشخص او محفظته امرٌ لا يبشّر بالخير. وما يؤكّد فرضيّة ان #الرجل الذي تتعرفين به بخيل، هو استخدامه زمرة من النقود الحجرية في المطعم او المقهى او المتاجر.

• لا يدلّلون أنفسهم ماديّاً ومعنويّاً

هذا النوع من الرجال لا يهتمون بمظهرهم الخارجي ولا حتى الرفاه الاجتماعي ولا يتطلّعون اليه. من السهل على المرأة اكتشافهم خصوصاً في حال كان وضعهم المادي جيّداً، لكنهم لا يستفيدون منه. قد تراه في نفس الثياب مرّاتٍ ومرّات، ويزور الأمكنة الرخيصة حتى أنه يفضّل دعوتها الى أمكنة لا تليق بفحوى العلاقة بين الرجل والمرأة وهو لا يتنبه الى ان ما يقوم به سلبيّ.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله