ناسا تنوي إرسال فُطر إلى الفضاء

تنوي ناسا بالتعاون مع جامعة كاليفورنيا الجنوبية إرسال كمية صغيرة من الفُطر إلى المحطة الفضائية الدولية.

 

ويأمل الأطباء أن تبدأ جراثيم ذريّة الفطر في تشكيل أنواع جديدة من مضادات الحيوية وغيرها من جزيئات الأدوية في حالة انعدام الجاذبية الارضية.

 

وأعلن مدير التجربة الباحث كلاي وانغ من جامعة كاليفورنيا الجنوبية أن “المستوى العالي للإشعاع والانعدام التام لجاذبية الأرض قد يحثان جراثيم ذريّة الفطر”Aspergillus nidulans “على إنتاج جزيئات يعجز الفطر عن إنتاجها في ظروف الأرض”.

 

وقال إن “التحليل الوراثي يدل على أن هذا النوع من الفطر بوسعه إنتاج 40 جزيئا مفيداً، ومن ضمنها دواء يعالج مرض ترقق العظام (انخفاض كثافة العظام) الذي يعاني منه كثير من رواد الفضاء الذين يقضون وقتا طويلا على متن المحطة الفضائية الدولية”.

 

يذكر أن التجربة يفترض أن تبدأ رسميا في الثامن من نيسان القادم عندما ستنطلق مركبة “سبايس – إكس” الأميركية إلى المحطة الفضائية الدولية وستحمل على متنها دفعة من جراثيم ذريّة الفطر” Aspergillus nidulans “.

 

وأمل العلماء أن “يساعد تكاثر جراثيم الفطر في ظروف اللاوزن على إنتاج عدد من الجزيئات المفيدة التي ستحمي جسم الإنسان من مرض السرطان وتطور مرض الزهايمر”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله