تطبيق “لاين” ينافس “واتس أب” لماذا؟

 

رغم كثرة تطبيقات الدردشة المتوفرة على الهواتف النقالة، إلا أن “واتس أب” يبقى أشهرها على الإطلاق خصوصا في منطقتنا العربية.

إلا أن هذا ليس هو الحال في بلدان آسيوية أخرى كاليابان، إذ يشتهر تطبيق “لاين” الذي يوفر مزايا قد تتفوق على “واتس أب”.

ويملك لاين حوالي 360 مليون مستخدم مسجل حسب آخر إحصائيات رسمية، وتتوقع أن تصل إلى نصف مليار مستخدم بحلول نهاية العام الجاري.

ويتمتع “لاين” بواجهة بسيطة وتصميم أنيق يشبه التايم لاين الموجود في موقع فيس بوك، كما يتيح للمستخدمين مشاركة الصور بكل سهولة، ويوفر التطبيق خاصية المكالمات الصوتية بجودة أفضل من واتس أب، ويحتوي على عدد من الألعاب التى تعد مصدر الربح الأول للتطبيق، كما يقدم للمستخدمين مجموعة من الملصقات المجانية وغير المجانية، ويتوفر التطبيق على الهواتف الذكية والأجهزة المكتبية ليناسب الجميع.

يذكر أنه في عام 2014 أي بعد ثلاث سنوات من إطلاقه، انضم 2 مليون مستخدم لتطبيق “لاين” خلال 24 ساعة، وحينها تفاخرت “Jeanie Han” الرئيسة التنفيذية لقطاع أوروبا وأميركا بقولها عن خدمة “لاين” إنها آمنة، ومستقرة وجاهزة متى احتاجها المستخدم، وذلك إشارة الى انقطاع واتساب الذي استمر 210 دقائق بالضبط في ذلك الوقت.

ويمثل رقم 2 مليون مستخدم مسجل جديد خلال 24 ساعة حوالي خمسة أضعاف الرقم المعتاد من المستخدمين المسجلين خارج قارة آسيا، حيث ينشط التطبيق بشكل أكبر لاسيما في اليابان موطنه الأصلي.

وفي عام 2015 تقدمت شركة “لاين كورب” اليابانية للتراسل الفوري؛ طلبا لطرح أولي لأسهمها في بورصة طوكيو بقيمة تريليون ين ( أي ما يعادل 9.85 مليار دولار).

وتتمتع شركة “لاين كورب” بشعبية كبيرة في آىسيا وأميركا اللاتينية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله