3 حميات للتخلص من “الكرش”

في البداية علينا أن نعرف العادات السيئة التي تزيد من بروز البطن، فنمو “الكرش” يعود إلى الآتي:

 

– قلّة الحركة: وهي تسبب تكون دهون البطن بشكل تدريجي، وبلع الهواء خلال أكل الطعام وأثناء الشرب، وعدم مضغ الطعام بالأسنان جيداً، ما ينتج عنه التلبك الهضمي الذي يربك الأمعاء وحركته الطبيعية، حيث يعمل ذلك على الخمول وتكون الغازات والنفخة في البطن.

 

كذلك فإنّ ما يزيد من “حجم “الكرش”، شرب “الصودا” أو ما تسمى بالمشروبات الغازية بشكل أكثر من العادة، النوم بعد تناول الغذاء مباشرة، الأطعمة السريعة باستمرار التي تكون مليئةً بما يسمى بالدهون الثلاثية، الإكثار من أكلّ السكريات والنشويات (التي بالتالي تتحول إلى سكريات ومن ثم تتخزن في الجسم على شكل دهون وشحوم).

 

لكن مع مرور الزمن وتنوع لدراسات والتجارب العلمية وكثرتها لهذه القضية، فإنّ الحلول الموجودة للتخلّص من ظهور “الكرش” هي متعددة، منها الحبوب المعنية بالتخسيس، والأنظمة الغذائية والأجهزة الرياضية وغيرها الكثير، ومن بين هذه الحلول المتعددة تمّ تلخيص أسباب ظهور البطن وطرق التخلّص منها من قِبل المتخصصون، والأسباب الأساسية لبروز منطقة البطن، وطرق التخلص منها يكون بما يلي:

 

أولاً: إتباع طريقة التخلص من البطن برياضة المشي: لقد أثبتت الدراسات المطولة أنّ رياضة المشي هي من أكثر الطرق فاعليةً في التخلص من الكرش وبشكل طبيعي، بدون الحاجة لإنفاق أموال طائلةً على شراء حبوب التخسيس التي غالباً ما تكون ضارة، دون أن تؤثر طبيعياً على حجم الكرش بالنقصان، وهي من الرياضات البسيطة التي تلائم جميع الأعمار.

 

ولممارسة رياضة المشي يجب علينا الإلتزام ببعض الأمور التي تضمن لنا السرعة في الحصول على النتائج المنتظرة، وهذه الأمور هي:

 

-ضرورة الحرص على المشي بشكل دوري مع تحديد الوقت اللازم للقيام بذلك.

 

– من الضرورة أيضاً المشي بخطواتٍ كبيرة وعلى طريقٍ مستقيم وتحريك الذراعين بعكس خطوات القدمين.

 

– ويجب الحرص على فرد الظهر خلال المشي، فإنّ الظهر المنحني يزيد من بروز البطن ما يؤدي لتراكم الدهون حول جدار البطن.

 

– سيكون من الأفضل الإبتعاد عن تناول الأطعمة قبل المشي بفترة صغيرة.

 

– ويمكننا القول أخيراً، أنه بالنسبة للذين تخطوا من العمر الأربعين عاماً، عليهم أن لا يقسوا على أنفسهم، وعليهم التوقف تماماً عند شعورهم بالتعب.

 

ثانياً: من الهام والضروري التقليل أو الإبتعاد عن تناول السكريات: تناول السكريات هو من أهم الأمور لتنشيط ذهن الإنسان ومنحه الطاقة، والمبالغة بتناول السكريات يؤدي إلى نتيجة عكسية، فالسكريات تعمل علي تكديس الدهون الغير مستحبة في منطقة البطن.

 

ونلاحظ أنّ السكريات ليست موجودة في الحلوى فقط، إنّما الأطعمة الجاهزة فيها نسبةً عاليةً جدّاً من السكريات، كما أنّ المشروبات الغازية تحتوي على السكريات إضافةً إلى بعض أنواع الفواكه تحتوي على نسبة كبيرة من السكر كالمانجو – والعنب – وفاكهة التين – والبلح وهي سكريات يصعب حرقها.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله