“نام بكير وشوف وزنك كيف بيصير”

الخلود إلى النوم في وقت متأخر ليلاً يعرّض للبدانة بحسب دراسة لباحثين من جامعة كاليفورنيا بيركلي وجامعة كولومبيا ومعهد #الطب_النفسي في نيويورك ونشرتها المجلّة العلمية American journal Sleep .

وأوضح الباحثون أنّ الخلود إلى #النوم في وقت متأخر خلال أيّام الأسبوع يزيد مؤشر كتلة الجسم مع الوقت. وأن تحديد موعد وقت النوم هو وسيلة للتحكم بالوزن خلال مرحلة المراهقة والانتقالية إلى مرحلة البلوغ. ولا تغيّر مدة النوم، ولا الوقت الذي يمضيه المرء أمام الشاشات ولا ممارسة الرياضة من الترابط العلاقة بين النوم ومؤشر كتلة الجسم، لكن #الاستهلاك_الغذائي يعتبر وسيطاً جزئياً للعلاقة بين وقت النوم ومؤشر كتلة الجسم على المدى البعيد.

وفي لبنان مثل قديم شائع : “نام بكير وقوم بكير وشوف الصحة كيف بتصير”، يمكن تعديله في ضوء الإكتشاف الجديد ليصبح: “نام بكير وشوف وزنك كيف بيصير”.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله