انتبهوا على أطفالكم من «التابلت»

حذر فريق بحثى مكون من 60 باحثا برئاسة البروفسور «أوليفيه هوديه» المتخصص في علم نفس الأطفال من استخدام الطفل الصغير لجهاز «التابلت» ما له من تأثيرات سيئة عندما يصبح آلة التنبيه الوحيدة لهم.

ولاحظ الفريق أن ذلك يؤدي إلى اضطراب الطفل ويؤثر على انتباهه ويأخر لديه النطق كما يعزله عن الآخرين ويفقده الترابط الاجتماعي والقدرة على تقديم الأسباب والتعبير عما يجول في نفسه.

وأوضح «هوديه» أن التابلات يبهر الطفل بسبب الصور الجذابة والصوت فهو مصدر للاثارة وهو ما يفقده القدرة على النطق ولا يستطيع أن يكون حصيلة لغوية وفي حالة مقارنة الطفل الذي يتعلق بالتابلات مع طفل لاخر ليس له علاقة بهذا الجهاز نجد أن الطفل الثاني يشاهد ويلاحظ كل ما يجري من حوله ويتساءل عن تغيير لون أوراق الشجر في الخريف عندما تتساقط أمامه على الأرض يكشف أن اللعبة التي كسرها لايمكن إصلاحها مرة أخرى وبذلك يكون الطفل الأول محدود المعلومات بل طفل أحمق لذلك تطالب الدراسة البعد نهائيا في مرحلة الطفولة من هذا الجهاز سواء في المنزل أو في الحضانة أو في المدرسة.

وقد اعترف «ستيف جوبز» مؤسس شركة «آبل»، قبل سنوات، من مخاطر الأدوات الرقمية والالكترونية على الأطفال وقال إنه فرض حدود على أولاده لاستخدامهم هذه المعدات، حتى أنه قام بالحاقهم بالمدارس التي لا ترتبط بأجهزة الانترنت، وبالتالي يجب على الأهالى أن يأخذوا حذرهم من استخدام التكنولوجيا الحديثة على أطفالهم حتى يعبروا مرحلة اكتساب كل ما هو حولهم.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله