“أكوافينا”.. منافس جديد للمياه في الأسواق

أطلقت شركة شركة بيبسيكو والشركة العصرية اللبنانية للتجارة المساهمة (SMLC) منتوجها الجديد وهي عبوات مياه معدنية طبيعية المعبأة “أكوافينا”، حفل إطلاق هذا المنتوج كان داخل فندق “الفور سيزونز” بحضور عدد من الوجوه الإعلامية و الصحافية وممثلين من SMLC، شركة بيبسيكو .

وقد أعلن رئيس مجلس الإدارة والمدير العام لSMLC وليد عساف أن “عملت شركة بيبسيكو وSMLC يدا بيد لإطلاق أكوافينا في السوق اللبناني ونحن لم نتردد في دخول سوق المياه المعبأة في لبنان، حيث المنافسة قوية بوجود العديد من العلامات التجارية التي لديها تاريخ، سمعة قوية وحضور. نحن على ثقة كبيرة بأننا وشركة بيبسيكو سنقوم بتعبئة نخبة المياه المعدنية الطبيعية”.

وأضاف ” كما فعلنا في السنوات ال 60 الماضية، معتمدين على الخبرة والتقنيات المتطورة التي تقدمها بيبسيكو، ستقدم أكوافينا معايير مياه المعدنية الطبيعية الممتازة في السوق اللبناني”.

وتجدر الإشارة إلى أن “أكوافينا” قًدمت لأول مرة في الولايات المتحدة في العام 1994، أصبحت رائجة جدا في الأسواق الدولية، لتصبح سريعا العلامة التجارية رقم واحد في المياه المعبأة في دول الخليجومن ثم تتابع رحلتها لتنطلق في لبنان كمياه معدنية طبيعية .

وبحسب عساف فإن “اكوافينا” يتم إستخراجها من نبع البردوني في قرية قاع الريم الواقعة على السفح الشرقي من جبل صنين، وستكون متوفرة في زجاجات سعة 0،5، 1،5 و 2 لتر. كما تزوّد أكوافينا المستهلكين بزجاجة مياه خفيفة الوزن و100٪ قابلة لإعادة التدوير، وبالإضافة إلى جودة مياهها، فهي مناسبة لنظام غذائي قليل الصوديوم.

“أكوافينا” ستكون منافسة جديدة لباقي ماركات المياه المعدنية في لبنان، إلا أن سعرها لن يكون منافساً بل شبيه بما هو في السوق كون ثقة الشركة كبيرة بأن المنتج الجديد لا يقلّ أهمية وبيعاً من باقي الماركات.

من جهة أخرى، لن تقوم الشركة المذكورة في هذه المرحلة من توفير خدمة توصيل قناني كبيرة إلى المنازل وسيقتصر التركيز حالياً على بيعها ضمن أحجام متعددة صغيرة ومتوسطة في الأسواق والمولات والمطاعم وغيرها من المراكز المعنية.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله