آثار شخصيات كرتونية مثل Shrek و Homer Simpson في أولادكم

إنّ الشخصيات الكرتونيّة البدينة مثل Homer Simpson وShrek تحضّ الأولاد على تناول المزيد من الأطعمة من خلال تفعيل نمطية زيادة الوزن، فيجعلونهم يتناولون كمية أكبر من الطعام، هذا ما أشار إليه باحثون من جامعة كولورادو ونشرت في المجلّة العلمية Journal of Consumer Psychology.
يشير الباحثون إلى أنّ الأولاد يميلون إلى تناول ضعف كميّة الطعام إن كانت الشخصية الكرتونيّة التي أمامهم بدينة. ضمّت الدراسة 300 طفل يبلغون من العمر 8، 12 و13 سنة. أعطيت لبعض الأولاد مجموعة من الصور والعبارات وطلب منهم اختيار تلك الصحية، ثم شاهدوا برنامجاً كرتونياً فيه إحدى الشخصيات البدينة قبل أن تقدّم لهم الحلوى. وقد أظهرت النتائج أنّ الأولاد الذين خضعوا للفحص الصحي تناولوا عدداً أقلّ من الحلوى، مقارنة بالذين شاهدوا الكرتون فقط. وقد تفاجئ الباحثون بأنّ الأولاد كان بوسعهم تطبيق المعايير الصحية على الشخصيات الكرتونية أيضاً، وهم سيوسعون دراستهم لاكتشاف السبب. ويأمل الباحثون في هذا السياق أن تتأنّى الشركات في إعلاناتها.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله