لبنان يهزم لاوس.. وكوريا تستهلّ مشوارها بالفوز إستمع

حقّق منتخب لبنان فوزه الأوّل في التصفيات المزدوجة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا وكأس آسيا 2019 في الإمارات على حساب مضيفه لاوس (2-0) أمس، ضمن الجولة الثانية من مباريات المجموعة السابعة التي شهدت انطلاقة إيجابية للعملاقة كوريا الجنوبية.

على ملعب لاوس الوطني في العاصمة فيينتيان، نجح لبنان بتخطي خسارته أمام ضيفه الكويتي (1-0) الخميس الماضي، وتفوّق على لاوس التي تحتلّ المركز 175 عالمياً. وافتتح لبنان التسجيل مبكراً بعد ضربة حرة من حسن معتوق إلى يمين الحارس ارتدّت من محمد غدار وتابعت طريقها نحو شباك الحارس سنغدالافونغ في الدقيقة الخامسة.

وسيطر لبنان، الذي تأهل إلى الدور النهائي في التصفيات الماضية للمرة الأولى في تاريخه تحت إشراف المدرب الألماني ثيو بوكير، على مجريات اللعب، لكنّ القائد رضا عنتر ورفاقه عجزوا عن الوصول إلى المرمى.

وأجرى المدرب المونتينيغري ميودراغ رادولوفويتش تغييرات عدّة على التشكيلة التي واجهت الكويت، فدفع بالظهير محمد زين طحان ولاعب الوسط حسن المحمد والمهاجم محمد غدار بدلاً من علي حمام وحسين عواضة وعباس عطوي.

وفي الشوط الثاني، أثمرت السيطرة اللبنانية هدفاً ثانياً بعد تمريرة من المتألق حسن معتوق اخترقت الدفاع ووصلت إلى فايز شمسين المنفرد فتجاوز الحارس وأودعها الشباك بيمناه في الدقيقة الـ75.

المؤتمر الصحافي

وفي المؤتمر الصحافي الذي أعقب المباراة، اعتبر مدرب منتخب لبنان المونتينغري ميودراغ رادولوفيتش أنّ الفوز كان مُهمّاً لاستعادة الثقة بعد الخسارة المباغتة أمام الكويت، مشيراً إلى أنّ لاعبيه لم يستغلّوا ما توافر لهم من فرص، ما يعني أنّ هناك مشكلة في إنهاء الهجمات.

وإذ هنّأ رادولوفيتش منتخبه على الفوز، أكد أنّ العمل سينصبّ في المرحلة المقبلة على سَد ثغرات من منطلق الاستحقاقات المرتَقَبة. ولفت إلى أنّ منتخب لاوس يتطوّر وينافس بشجاعة.

وفي مباراة ثانية ضمن المجموعة ذاتها، فازت كوريا الجنوبية على مضيفتها ميانمار (2-0) سجّل الهدفين جاي- سونغ لي وهيونغ-مين سون. وهذا الفوز الأوّل لكوريا الجنوبية، وضيفة كأس آسيا 2015، بعد غيابها عن الجولة الأولى.

فوز كبير لفلسطين والصين

عادَ منتخب فلسطين بفوز تاريخي من أرض نظيره الماليزي (6-0). وسجّل الأهداف كلٌّ من مصعب البطاط وسامح مراعبة (هدفين) وتامر صيام (هدفين) وخضر يوسف أبو حماد. وحقّقت الإمارات فوزاً خجولاً على تيمور الشرقية (1-0).

ويدين المنتخب الإماراتي بفوزه إلى عمر عبد الرحمن الذي سجّل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة الـ80. في المقابل، بدأ المنتخب الصيني التصفيات بقوّة بفوزه (6-0) على مضيفه البوتاني المتواضع ضمن المجموعة الثالثة.

وتناوب على تسجيل الأهداف جو يانغ (3 أهداف) ولي وو وداباو يو (هدفين). وضمن المجموعة ذاتها، فازت هونغ كونغ على ضيفتها المالديف (2-0)، سجّل الهدفين ديشوان جو وكا واي لام.

تعثّر إيران واليابان

سقطت إيران في فخ التعادل مع مضيفتها تركمانستان المتواضعة (1-1) في منافسات المجموعة الرابعة، سجّل روسلان مينغازوف لتركمانستان، وسردار ازمو لإيران. وكانت غوام فازت على ضيفتها الهند (2-1) في المجموعة ذاتها. وأهدر منتخب اليابان أوّل نقطتين له في بداية مشواره في التصفيات بتعادله مع مضيفه السنغافوري (0-0) ضمن منافسات المجموعة الخامسة. وفي مباراة ثانية، فازت أفغانستان على كمبوديا (1-0) سجّله مصطفى زازاي في الدقيقة الـ87.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله