بيل غيتس يقدّم 10 ملايين دولار لمنع إنتشار فيروس “كورونا”

Doc-P-668851-637157970250696140.jpg

أعلنت مؤسسة “بيل إند ميليندا غيتس فاونديشن”، التابعة لمؤسس شركة “مايكروسوفت” بيل غيتس وزوجته، بأنّه “جرى تخصيص 10 ملايين دولار لمنع إنتشار فيروس كورونا في الصين ودول أفريقيا”.

وأشارت المؤسسة في بيان إلى أن “هذه الأموال ستكون لصناديق الإغاثة في حالات الطوارئ والدعم الفني المناسب، من أجل مساعدة هؤلاء من يكافح انتشار الفيروس في الصين وأفريقيا، وتفعيل الجهود لمنع الانتشار العالمي لفيروس كورونا 2019-إن سي أو في”.

وبحسب المؤسسة، فقد “جرى تحويل الأموال إلى المراكز الإفريقية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، وهي للدعم الفني لتنفيذ فحص ومعالجة الحالات المشتبه فيها، والعزل الآمن ورعاية الحالات التي تم تحديدها”.

وتركز مؤسسة غيتس في الغالب على تحسين الصحة العالمية ومكافحة الفقر، وهي واحدة من أكبر المؤسسات الخيرية الخاصة في العالم ، حيث تبلغ قيمة هباتها 46.8 مليار دولار.

وفي العام 2017، وصف غيتس الوباء بـ”القاتل”، وبأنه أحد أكبر 3 تهديدات للبشرية، إلى جانب تغير المناخ والحرب النووية. وقال: “عندما يأتي الوباء القادم، قد يكون ذلك بمثابة كارثة على الجنس البشري، وربما يكون انتصاراً إستثنائياً لهم”. وأوضح غيتس أن “العالم بحاجة إلى الاستعداد للأوبئة بنفس الطريقة الخطيرة التي يستعد بها للحرب”.

ومؤخراً، أعلنت لجنة الصحة الوطنية في الصين عن ارتفاع عدد ضحايا فيروس كورونا إلى 80 شخصاً، كما زاد عدد الحالات المؤكد إصابتها بالفيروس إلى 2744 حالة بحلول 26 كانون الثاني. وذكرت اللجنة إلى أن “الفيروس الجديد يختلف عن الأنواع السابقة، ويخشى من تسارع قدرته على الانتشار بين البشر”.

إلى ذلك، ذكرت منظمة الصحة العالميّة أنّ فيروسات كورونا أو الفيروسات التاجية، “هي مجموعة كبيرة من الفيروسات التي تسبب مرضاً يتراوح من نزلات البرد الشائعة إلى أمراض أكثر حدة”.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله