وأخيراً.. جهاز إلكتروني لمساعدة البكم على الكلام

Doc-P-611576-636999319632910400.jpg

ابتكر باحثون في الصين نموذجاً أولياً لجهاز إلكتروني يمكن تثبيته على الجلد البشري لقياس الحرك والذبذبات التي تصدر عن الحبلين الصوتيين وتحويلها إلى أصوات منطوقة، كما قاموا بتطوير الجهاز بحيث يصبح أقل سمكاً ووزناً ويمكن تثبيته بسهولة على رقبة المريض مثل الوشم، حتى لا يتسبب له في أي مضايقة أثناء استخدامه.

واستخدم فريق البحث، الذي ضم هي تيان، ويي يانج، وتيان لينج رين، وغيرهم، رقاقة من الجرافين مثبتة على شريحة من مادة البوليفينيل الكحولية يتراوح سمكها بين 0.6 و1.2 بوصة، وهو ما يكاد يقارب ضعف سمك أظافر الانسان.

واستخدم فريق الدراسة الماء من أجل لصق “الحلق الإلكتروني” على رقبة المستخدم مع توصيله بأقطاب كهربائية ووحدة تشغيل تحتوي على دائرة كهربائية وكمبيوتر مصغر ووحدة طاقة وجهاز لفك الشفرات.

وذكر الموقع الإلكتروني “ساينس ديلي” المتخصص في التكنولوجيا، أن الجهاز يقوم بتحويل الحركات والذبذبات التي تنبعث من الحلق إلى أصوات منطوقة وكلمات مثل “نعم” أو “لا” على سبيل المثال.

وذكر فريق الدراسة أنه من الممكن في المستقبل تدريب البكم على إطلاق إشارات باستخدام الحلق يستطيع الجهاز الجديد فك رموزها وتحويلها إلى لغة حديث.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله