تابوت ولكن “LV”؟ هذه حقيقة الصورة التي تغزو الانترنت!

Doc-P-536919-636802881367380233.jpgانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لتابوت طُبعت عليه علامة “Louis Vuitton” الفاخرة.

وبعد البحث، تبيّن أنّ هذه الصورة تعود إلى العام 2017.

ويبدو أنّ العلامة التجارية الفرنسية الشهيرة، لا تقف وراء إنتاج هذا التابوت، إذ تقول المعلومات التي تم تداولها أنّ أحدهم هو من أراد تصميمه بهذا الشكل.

يُشار إلى أنّ النجّارين في غانا يفخرون بصناعة توابيت للموتى تستلهم أفكارا تعكس مهنة وأحلام المتوفى أثناء حياته.

كما تعمل شركة “فيك فيرن” ومقرها في نوتنغهام على تصنيع مئات من النعوش المجنونة والغريبة حسب رغبات ذوي العميل المتوفى.

 

ويستغرق تصنيع التوابيت الكبيرة عدة أسابيع، ويمكن أن تكلف ما يصل إلى 5000 جنيه استرليني، للحصول على تصميمات أكثر تعقيدًا.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله