11 سببًا لتشنُج ساقيك مساء

Doc-P-527650-636776935913285927.jpg

أثبتت الدراسات أن 60% من البالغين يتعرضون لتشنجات الساقين في الفترة المسائية، وهي أكثر شيوعًا بعد سنّ الخمسين. إليك أسباب تشنج الساقين:

نمط الحياه الحديث
يجبرنا نمط الحياة الحديث على الجلوس لفترات طويلة من دون تحرك، ما يقلل من طول العضلات والأوتار ويسبب التقلص.

أنماط النوم
تتسبب أنماط النوم الخاطئة في تشنج الساقين كالنوم على البطن، أو ترك الساقين خارج السرير.

تغير المواسم
يؤثر تغير المواسم على العضلات، حيث تزداد آلام العضلات صيفًا، وينجم تشنج الساقين عن مشاكل الأعصاب وليس المشاكل العضلية، وسبب زيادة آلام العضلات صيفًا هو زيادة مستوى فيتامين د نتيجة التعرض للشمس، فيقوم الجسم بعمل إصلاح عصبي بصورة سريعة، ما يؤدي لتشنج العضلات.

توازن السوائل
يؤثر توازن السوائل داخل الجسم أيضًا على تشنجات الساقين.

التدريبات الشاقة
تؤدي التدريبات الشاقة إلى تشنج الساقين، وخاصة لدى الأشخاص الرياضيين، حيث تؤدي إلى الإجهاد الشديد للعضلات.

نقص الفيتامينات
يؤدي نقص الكالسيوم والماغنسيوم وعدم توازن البوتاسيوم إلى تشنج العضلات.

الوقوف طوال اليوم
يؤدي الوقوف طوال اليوم إلى تشنج الساقين، حيث يميل الدم والماء إلى التجمع في الجزء السفلي من الجسم؛ ما يؤدي إلى اختلال السوائل بالجسم بالإضافة لتقلص العضلات والأوتار، وكل ذلك يؤدي للتقلصات.

الأدوية
تتسبب بعض الأدوية في تشنج الساقين مثل الأدوية المدرة للبول والربو؛ إذ إن لها تأثيرا محفزا على الخلايا العصبية والمستقبلات الحركية؛ ما قد يؤدي إلى التشنج.

الحمل
يرتبط الحمل أيضًا بتشنجات الساق وربما بسبب زيادة الوزن وتعطيل الدورة الدموية، ومن الممكن أيضًا أن يؤدي الضغط المتزايد على الأوعية الدموية والأعصاب إلى التقلصات والتشنج.

ظروف صحية معينة
يرتبط كل من مرض السكري وارتفاع ضغط الدم والتهاب المفاصل والأمراض العصبية والاكتئاب بتقلصات الساق أيضًا.

الشيخوخة
قد تلعب الشيخوخة أيضًا دورًا في تقلصات الساق حيث إنه في سن الخمسينيات يبدأ الجسم في فقدان الخلايا العصبية الحركية؛ ما يؤدي للتشنج.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله