أمٌّ تتجرّد من أمومتها.. رَمَتْ طفلتَيْها في الطّريق وماتت إحداهما!

Doc-P-525904-636771866387923147.jpg

ارتكبت أمٌّ من الفلبين تجرّدت من أمومتها، جريمة مروّعة بحقّ الطفولة والبشرية، وبحقّ طفلتَيْها حديثتَيْ الولادة بعدما تركتهما لمصيرهما في منتصف الطريق، حيث ألقتهما من سيّارة متحركة على طريق في “نيغروس أورينتال” في الفلبين.

وبحسب صحيفة “ميرور” البريطانية، فقد سمع سكان المنطقة صراخاً شديداً قادماً من وسط العُشب على الطريق، وبعد تتبّع مصدر الصوت تفاجأوا بوجود طفلتين توأم، وكانتا بحالٍ مذرية فإحداهما كانت تبكي وتحرّك ذراعَيْها وساقيها في الهواء، ليقوم أحد السكان بلفّها ببطانية وقام بطلب الإسعاف، والثانية كانت فاقدة للوعي تمامًا.

وعبّر السكان عن غضبهم واستيائهم من تلك المرأة التي تخلّت عن أمومتها وعاطفتها، ورمت بطفلتيها من دون أيّ رحمة.

وقالت ليا غوتي، إحدى سكّان المنطقة، والتي كانت من ضمن الأشخاص الذين قاموا بمساعدة الطفلتين: “كانت الفتاتان جميلتان جداً، لم أصدق عندما عثرنا عليهما”.

وقال جان ميرال: “من الجميل أن نرى الفتاة الصغيرة على قيد الحياة ونفكر في كيف تم إنقاذها، ولكنّها ستظل بدون شقيقتها التوأم، التي وجدناها متوفية حين تمّ العثور عليهما”.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله