عندما تبتسمين.. هكذا يتأثّر كلّ عضو في جسمك

Doc-P-520058-636754520954510154.jpg

يعتقد الطّب الصيني التقليدي بوجود رابط بين مشاعر الإنسان وأعضائه. وبفضل هذا الرابط، يمكن لأي شخص أن يتخلّص من الضغوط العاطفية السلبية المؤثرة في أعضائه بمجرّد منح هذه الأخيرة بعض الاهتمام والمزيد من الطاقة الصحية من خلال الابتسامة الصادقة والتنفس السليم.

يُمكن للنفس والابتسامة النابعة من الجوف أن تؤثر في أعضاء جسمك. وفي ما يلي شرح بسيط للرابط الذي يجمع بين الأحاسيس وأعضاء الجسم الحيوية وتأثير الابتسامة على كلّ منها.

ابتسمي لكبدك حتى يزول الغضب!
يُمكن للابتسامة التي تؤثر في الكبد أن تقضي على مشاعر الغضب والاحتقان وتُساعد الواحد منّا في اتخاذ القرارات الصائبة.

ابتسمي لكليتيك حتى يزول الخوف!
حتى تشعري بالأمان والسلام، عليكِ بالابتسام لكليتيك حتى يرتخيا عند الشهيق ويطردا منهما الخوف والتوتر عند الزفير.

ابتسمي لرئتيك حتى يزول الحزن!

إرسمي ابتسامةً عريضةً على وجهك وخُذي نفساً عميقاً حتى تُتيحي للهواء النظيف والطاقة الإيجابية بملء رئتيك وتتخلّصي بالتالي من مشاعر الحزن والكآبة التي تُكبّلكِ وتسترخي.

ابتسمي لمعدتك حتى يزول القلق!
يُمكن للمعدة أن تتشنّج تحت تأثير المخاوف والقلق. وإن ابتسمتِ لها، ستتمكنين من فكّ هذه التشنّجات وتحريرها من القلق والتوتر، والنتيجة ستنعكس حتماً على حالتك المزاجية وصحتك الهضمية!

ابتسمي لقلبك حتى يزول الكره!
يُمكن للتنفّس بعمق والابتسام أن يُزيح عن قلبكِ مشاعر الحقد والأذى والقساوة والظلم وقلّة الصبر ويملؤه فرحاً ولطفاً وعطف.

إذا ابتسمي لأيّ عضو من أعضاء جسمك لو شعرتِ بتوتره أو إرهاقه وكوني أكيدة من انكِ ستُساعدينه على الاسترخاء وتُعزّزين تدفق الدّم إليه وتُجدّدين وظائفه الحيوية.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله