#الابراج اليومية الجمعة 28 أيلول (سبتمبر)2018

#الحمل
مهنياً: يريحك هذا اليوم من ضغوط ويزوّدك الشجاعة والجرأة والحيوية لتسوية المشاكل السابقة.
عاطفياً: كن دقيقاً في كلامك مع الحبيب وتوخَّ الحذر في طريقة نقاشك معه فهو حساس جداً.
صحياً: تستجيب لطلب أفراد العائلة بضرورة اتباع حمية لأنهم خائفون عليك كثيراً.

#الثور
مهنياً: أحدهم يحاول أن يضع لك بعض العراقيل في العمل، وتبحث عن فرص جديدة تساعدك على زيادة موردك المادي.
عاطفياً: اعط علاقتك بالحبيب المزيد من الوقت، ولا تسمح لأحد أن يفرقك عنه.
صحياً: تحاش الرحلات الطويلة والمتعبة ولا سيما في الطقس الحار.

#الجوزاء
مهنياً: يجب ان تحذر من التأثيرات السلبية للقمر من برج الثور تبدو متهوراً في تصرفاتك هذا اليوم ولا تعرف القرار السليم الذي يجب أن تتخذه.
عاطفياً: حافظ على أسرار الحبيب ولا تخن ثقته بك، فهو يعرف مدى إخلاصك له.
صحياً: تخصيص وقت يومي للرياضة يوفر عليك الكثير من المشكلات الصحية.

#السرطان
مهنياً: تباشر مشروعاً جديداً تأمل أن تحقق من ورائه أرباحاً وسمعة طيبة، تفاءل.
عاطفياً: لا تتجادل كثيراً مع الحبيب لئلا يبتعد عنك فأنت لا تستطيع أن تستغني عنه.
صحياً: علاج البدانة هو الرياضة والحمية الصحية والقرار الصلب وعدم التراجع.

#الاسد
مهنياً: لا يناسبك وجود القمر في الثور عليك الحذر من التهوّر، وتصرّف بهدوء لحماية نفسك من أي انعكاسات وردود أفعال في غير محلها.
عاطفياً: تتعرّف إلى شريك جديد وتلتقي أصدقاءك القدماء، فتستعيد معهم ذكريات الماضي الجميل.
صحياً: تجنّب كل ما يسبب ارتفاع ضغط الدم، وحاول أخذ الأمور بروية وهدوء.

#العذراء
مهنياً: يوم جيد من العمل والنجاح والتفاؤل، استغله كما يجب وهيئ نفسك ليوم أفضل.
عاطفياً: العناد في العلاقة بالشريك له عدة سلبيات، فكن هادئاً وليّناً لئلا تصل الأمور بينكما إلى حدّ التصادم.
صحياً: لا تكثر من تناول المنومات عشوائياً ومن دون استشارة الطبيب لأن لها مضاعفات خطيرة.

#الميزان
مهنياً: أمر جديد يلوح في الأفق ينعكس على حياتك إيجاباً، فتنشط على غير جبهة وتحقّق أهدافك.
عاطفياً: تعرف قيمة الشريك وتقدّر وقوفه إلى جانبك، تتألق في المناسبات وتبرز كشخصية مميزة.
صحياً: لا بد من أن تقتنع يوماً بنصائح المحيطين بك المتعلقة بممارسة الرياضة للمحافظة على رشاقتك.

#العقرب
مهنياً: يعكّر أمر طارئ الجوّ قليلاً ويفتتح دورة أقل حظاً ووهجاً ممّا عرفته خلال هذا الصيف.
عاطفياً: تشعر بالملل مع الحبيب وتفكّر جدياً في إنهاء علاقتك المتوترة به منذ مدة.
صحياً: لا تنم مطمئن البال أن صحتك بألف خير، بل إخضع لبعض الفحوص لتطمئن أكثر.

#القوس
مهنياً: يطرأ اللامتوقع ويفاجئك في بعض الأحيان، والنصيحة هي في أن تعمل بذكاء ومهارة بعيداً عن التحديات العقيمة.
عاطفياً: أنت قادر على غضّ الطرف عن اخطاء الحبيب، بل قد لا تجدها على الاطلاق حالياً، وتكتمل فرحتك عندما يبادلك المودّة والحنان والعاطفة.
صحياً: لا تتوقع من الكسل والإكثار من تناول الطعام وشرب الكحول إلا المساوئ.

#الجدي
مهنياً: عليك أن تبذل مزيداً من الجهد والوقت في العمل، وكل ما عدا ذلك لن يكون في مصلحتك في الفترة المقبلة.
عاطفياً: حاول أن تتشارك مع الشريك في اتخاذ القرارات الحاسمة وخصوصاً أن بعضها مصيري في تحديد العلاقة.
صحياً: إذا بدأت البدانة تطرق بابك فلا تفتح لها، بل قاومها بممارسة الرياضة واتباع حمية صحية.

#الدلو
مهنياً: العناد قد يكلفك الكثير، فحاول أن تعتمد الديبلوماسية في معالجة الأمور، لئلا تدفع الثمن غالياً.
عاطفياً: تراوح الأمور مكانها ثم تتبدل، ما يجعلك تنطلق بمغامرة جديدة من دون أن تترك لك وقتاً للفراغ.
صحياً: تتعدّد الخيارات أمامك لتختار أفضلها بغية التخلص من السمنة الزائدة.

#الحوت
مهنياً: وجود القمر في الثور يجعل هذا مشرق وناجح تستعيد نفوذك وسيطرتك على الامور وتدخل مرحلة من التحرر والانطلاق
عاطفياً: لا تحاول إرضاء الشريك بما لا تقتنع به شخصياً، فذلك قد تكون انعكاساته سلبية لاحقاً.
صحياً: معنوياتك المرتفعة هي نتيجة نجاح مشروع لك يسهم في تأمين الراحة والطمأنينة.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله