إدمان ألعاب الفيديو مرض.. وهذه هي التفاصيل!

Article Image

في الوقت الذي يزداد فيه الاهتمام بـ “الصحة الرقمية” بشكل يضمن ألا تسيطر الأجهزة مثل الهواتف الذكية على حياتنا، صُنف إدمان ألعاب الفيديو رسميا على أنه “مرض”.

فقد أعلنت منظمة الصحة العالمية، ضمن التصنيف الدولي للأمراض أن إدمان ألعاب الفيديو أصبح الآن بمثابة حالة صحية نفسية جديدة.

وصنفت المنظمة “اضطراب الألعاب” على أنه مرض صحي عقلي جديد ضمن الطبعة الـ 11 من التصنيف الدولي للأمراض (ICD)، “لكي تكون البلدان مستعدة بشكل أفضل للتعامل مع هذه المشكلة”.

وقال الدكتور شيخار ساكسينا، مدير قسم الصحة العقلية بمنظمة الصحة العالمية، إن المنظمة قبلت الاقتراح الداعي إلى إدراج “اضطراب الألعاب” كمشكلة جديدة قائمة على الأدلة العلمية، بالإضافة إلى تزايد “الحاجة والطلب على العلاج في أجزاء كثيرة من العالم”.

ورحب كثيرون بالتصنيف الجديد لمنظمة الصحة العالمية، قائلين إنه من المهم تحديد مدمني ألعاب الفيديو بسرعة لأن غالبيتهم من المراهقين أو الشباب وهؤلاء عادة لا يطلبون المساعدة.

وأصدرت المنظمة تصنيفا دوليا للأمراض، يتضمن 55 ألف رمز للإصابات والأمراض ومسببات الوفاة.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله