عاصفة شمسية ضخمة تضرب الأرض غدا الأربعاء

تتجه عاصفة ضخمة نحو الأرض حيث من المرجح أن تصطدم بكوكبنا غدا الأربعاء.

ويمكن لجزيئات الجسيمات المشحونة التي تندفع باتجاه كوكبنا أن تعرض الأقمار الاصطناعية التي تعمل على تعزيز شبكات الاتصالات في العالم، إلى الفوضى، بالإضافة إلى تعطيل إمدادات الطاقة وتتشكل لوحة مذهلة من الشفق القطبي الشمالي.

وقد بدأت العاصفة منذ الأسبوع الماضي عقب خلال انفجار هائل في الغلاف الجوي للشمس يعرف باسم التوهج الشمسي، إلا أن هذه العاصفة الشمسية استغرقت عدة أيام لتصل إلى الأرض.

View image on Twitter

NOAA Space Weather

@NWSSWPC

A G1 Watch is in effect for the 14 & 15 March, 2018 UTC-days. Enhancements in the solar wind due to the anticipated effects of a coronal hole high speed stream (CH HSS) are expected to cause the escalated geomagnetic responses. Visit

http://

swpc.noaa.gov

 

for the latest info.

9:27 PM – Mar 12, 2018


45


36 people are talking about this

Twitter Ads info and privacy

وتتزامن العاصفة مع “تشوهات الاعتدال” في المجال المغناطيسي للأرض، والتي تتشكل ضمن الاعتدالات في الفترة ما بين 20 مارس و23 سبتمبر من كل عام.

وهذه التشوهات تضعف الحماية الطبيعية لكوكبنا ضد الجسيمات المشحونة، ويمكن أن تترك الرحلات الجوية ونظام تحديد المواقع العالمي GPS عرضة للتأثر بالعاصفة القادمة.

وكتبت الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي (NOAA) في بيان لها، أن العواصف المغناطيسية الأرضية ستحدث، في 14 و15 مارس 2018، وهو ما قد يسمح برؤية الشفق القطبي في خطوط العرض المرتفعة، والتي تشمل أجزاء من اسكتلندا وشمال إنجلترا، بالإضافة إلى “الطبقة الشمالية” للولايات المتحدة بما في ذلك أجزاء من ولاية ميشيغان ومين.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله