تجهل القراءة والكتابة… أمّ مُناضلة تدخل المدرسة مع ابنتها!

ذكرت تقارير أن امرأة صينية لم تتلق تعليمها أثناء طفولتها قررت أن تذهب إلى المدرسة مع ابنتها البالغة من العمر خمس سنوات.

وانضمت شي شياو تشين وهي أم لطفلين من مقاطعة غويتشو في جنوب الصين إلى المدرسة الشهر الماضي.

وقالت السيدة البالغة من العمر 31 عاماً إنها لم تكن قلقة بشأن ما يقوله الناس، بحسب صحيفة ساوث تشاينا بوست.

وأكدت أنه لا يهمها رأي الآخرين بها، مضيفة “أن مرافقة ابنتي في الصف لا تساعدني فقط في الحصول على معلومات جديدة، بل تسمح لي بتدريس ابنتي بشكل أفضل”.

وأضافت “عندما أتعلم القراءة والكتابة يمكنني مساعدة ابنتي في وظائفها المدرسية بالمنزل، وعندما تكبر ستتاح لها فرصة الحصول على وظيفة جيدة”.

والأم وزوجها من العمال المهاجرين في مقاطعات فوجيان وهاينان وغوانغدونغ، وهي أمية، ووفقاً للصحيفة فقد قالت إن الأمية لطالما منعتها من الحصول على عمل

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله