ما هي أسباب “نكد” السيدات؟

8425665274262432

الأشخاص الذين يتحققون من هواتفهم بإستمرار هم أكثر عرضة للنكد. حيث كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها علماء من جامعة بايلور بولاية تكساس، أن هناك صلة بين إدمان الهاتف وعدم الاستقرار العاطفي، حيث أفادوا أن الأشخاص الذين يتحققون من هواتفهم باستمرار يعانون من الانطوائية ويكونون أكثر عرضة للنكد ويريدون تغيير حالتهم المزاجية. ووجد الباحثون أن إدمان الهاتف يخفض من القدرة على التركيز في المهمات طالما الهاتف المحمول في متناول اليد. وأكّدوا أن التحقق المستمر لرسائل البريد الإلكتروني، وإرسال النصوص، التويتر وتصفح شبكة الإنترنت وفيسبوك يمكن أن تكون بمثابة اللهو للفرد غير المستقر حيث يلهي نفسه عن هموم اليوم ولو لفترة مؤقتة. واكتشفوا أن الأشخاص الأكثر هدوءاً، والأكثر انطوائية كانوا أقل عرضة لإدمان التكنولوجيا بالمقارنة بالأشخاص المنفتحين. وأضاف الباحثون أن إدمان الهاتف المحمول ينحصر بين 10 إلى 11 ساعة خلال استخدامه.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله